الأدب العربيروايات عربية

رواية خريف شجرة الرمان . محمود ماهر

آه …ياأندلس
تبهتُ الأزمنة ويخبو وهجُها ويشيخ الزمان الماضي وتتغضّن ملامحه ولاتزالين أ،ت يا أندلس تجتاحين الحس الأخلاقى جذوة من نارأو عروسا فتيّة أهملها أهلوها أو انشغلوا عنها،فذهبت أدراج الخسارة ،بعد أن عاشت أجمل سنين شبابها العربي تغتال بجمالها المهيب وحسبها الرفيع ،فلم يكن لديه الآخرون حيالها سوى الإعجاب والخشية …ثم المرور من جانبها في تعجٌّب ذاهلة وحياء خاضع ،لا يكادون يرفعون أعينهم في طلعتها الآسرة الآخاذة سويا!!

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

زر الذهاب إلى الأعلى